ghantoot.com
نرحب بكم زوارنا الأعزاء في منتدي مدرسة غنتوت وكوننا نأمل أن نحوز على رضاكم نرجو منكم ان تتكرموا ونتشرف بانضمامكم الينا وشكرا


مايلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
 
الرئيسيةجديدمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حل أسئلة الدرس العاشر (أحوال الكافرين والمؤمنين)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 98
نقاط : 96669
تاريخ التسجيل : 24/10/2011
العمر : 25

مُساهمةموضوع: حل أسئلة الدرس العاشر (أحوال الكافرين والمؤمنين)   الثلاثاء سبتمبر 04, 2012 6:00 pm


السؤال الأول: ص (97)
موقف المشركين من البعث: إنكار البعث واستبعاد وقوعه بعد أن تبلى أجسادهم وتتحول إلى تراب.
رد الله تعالى عليهم: التأكيد على حدوث البعث، وإقامة الأدلة والبراهين العقلية على قدرة الله عز وجل على إحداثه.
السؤال الثاني: ص (97)
المؤمنون الفاسقون
أوجه الاختلاف في الحياة الدنيا - يعملون الصالحات
- صادقون في إيمانهم - يرتكبون المعاصي
- منافقون
أوجه الاختلاف في الحياة الآخرة - لهم جنات المأوى
- لا يبغون عن الجنة حولا
- يخصهم الله عز وجل برحمته - مأواهم النار
- يريدون أن يخرجوا من النار
- لا تشملهم رحمة الله

السؤال الثالث: ص (98)
آية السجدة تشير إلى هداية الدين، وآية سورة الإنسان تشير إلى هداية العقل، والفرق بينهما أن هداية الدين خاصة بالمؤمنين، وتعصم صاحبها من الخطأ، أما هداية العقل فهي لجميع البشر، وكثيرا ما تقود صاحبها إلى الضلال والانحراف.

السؤال الرابع: ص (98)
كثرة العبادة والتبتل ليلا: " تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفا وطمعا".
الثواب من الله تعالى تفضلا ومنة: "فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون".

السؤال الخامس: ص (98)
يخاف عقاب الله عز وجل فيتجه للعبادة، ويخاف أن لا تقبل عبادته فيحرص على الإخلاص، ويخاف التقصير فيتجهد في الطاعات، ويرجو رحمة الله تعالى فلا ييأس ولا يقعد عن العبادة، ويطمع بكرم الله عز وجل أن يضاعف له أجر أعماله.

السؤال السادس: ص (99)
أعد لهم في الجنة ما لا عين رأت ولا أذن سمعت و لا خطر على قلب بشر، قال تعالى: "فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون"، فالله عز وجل يعطي الثواب الجزيل على العمل القليل.

السؤال السابع: ص (99)
الفرق بين الزكاة والانفاق:
الزكاة فرض، ولها نسب محددة، وتصرف إلى جهات محددة.
الإنفاق يشمل الزكاة والصدقة، والصدقة مستحبة وليس لها نسب محددة، ولا جهات صرف معينة.
الفرق بين متاع الدنيا ومتاع الآخرة:
متاع الدنيا: قليل، منقطع وزائل، قد تعقبه منغصات وأضرار.
متاع الآخرة: عظيم، دائم، لا تترتب عليه أضرار أو متاعب (هنيء مريء).
السؤال الثامن: ص (99)
- لا يمكن دخول الجنة بدون عمل.
- تفاوت الدرجات في الجنة تبعا لتفاوت الأعمال في الدنيا.
- كرم الله تعالى لا حدود له؛ فهو يعطي الثواب الجزيل على العمل القليل.

السؤال التاسع: ص (100)
1- عدم المساواة بين المؤمنين والفاسقين.
2- الجزاء من جنس العمل.
3- العقاب على قدر المعصية دون مضاعفة.

السؤال العاشر: ص (100)
العذاب الأدنى العذاب الأكبر
أوجه التشابه 1- كلاهما من الله عز وجل
2- كلاهما ناجم عن المعصية والذنوب
أوجه الاختلاف - يقع في الدنيا
- مؤقت
- شيء مألوف
- فرصة للتوبة والرجوع إلى الله - يقع في الآخرة
- دائم
- لا يمكن تخيله
- لا تنفع معه توبة


السؤال الحادي عشر: ص (101)
وصفه بأنه أكثر الناس وأعظمهم ظلما؛ لأن إعراضه يؤدي به إلى الشرك، وهو أعظم الظلم؛ حيث يضع المشرك العبادة في غير موضعها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ghantoot.mam9.com
 
حل أسئلة الدرس العاشر (أحوال الكافرين والمؤمنين)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ghantoot.com :: الصف العاشر-
انتقل الى: